شبكة احرار الرافدين المستقلة

منتديات متخصصة بالشأن العراقي والعربي وأحداث الساحة العراقية والعربية وكل مايهم العراق
 
الرئيسيةكشف المستوراليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
مرحبا بكم في منتدياتكم منتديات احرار الرافدين
كم أتمنى أن تتسع صفحات منتدياتنا لقلمكم وما يحمله من عبير مشاعركم
تحياتي وتقديري واحترامي للاخوة والاخوات واهلا وسهلا بكم
 
مع تحياتي وتقديري 

ارجو ان يكون سعيكم الى خدمة الامة العربية وقضاياها المصيرية والعراق الجريح

مطلوب مشرفيين على أدارة الموقع
مركز تحميل الصور

شاطر | 
 

 متمرغ آخر في حكومة المالكي الفاسدة..!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الآعلامي راهب صالح
المدير العام
المدير العام


عدد المساهمات : 411
نقاط : 1223
تاريخ التسجيل : 10/07/2011

مُساهمةموضوع: متمرغ آخر في حكومة المالكي الفاسدة..!   السبت 10 مارس 2012, 11:14 pm

متمرغ آخر في حكومة المالكي الفاسدة..!




متمرغ آخر في حكومة المالكي الفاسدة..!
أغلى (استكانة جاي بالعالم) تكشف مصايب وبلاوي العمايم..!! سماحة المعمم حسين الاسدي متمرغ آخر في حكومة المالكي الفاسدة..!

المعمم الفاسد ممثل المالكي.. حسين الأسدي..!!


يوما بعد آخر يتكاثر الراقصون على حبال فجيعة ومصائب وجثث واشلاء العراقيين، وبعضهم الآخر بح صوته وهو يطالب بالنزاهة والشرف والعدل والمساواة من على شاشات الفضائيات وهو قد احترف السرقة واتقن فنونها بدقة، واصبح من ابناء علي بابا..! ولكن حينما تناقشه بأمر ما من طروحاته الرنانة ودفاعه عن المحرومين والمظلومين والمضطهدين يبادرك بابتسامة عريضة تملأ شدقيه: هذه الطروحات للاستهلاك المحلي، واصبحت لاتنطلي حتى على من هم في (رياض الاطفال).

آخرون يقولون في مجالسهم الخاصة ان تصريحاتهم أمام تلك الفضائيات يمليها واجب الانتماء إلى كتلهم الانتخابية ولا يمليها الواجب الوطني الملقى على عاتقهم كأعضاء في مجلس النواب أو كمسؤولين في الجهات الحكومية التنفيذية.

آخر المتمرغين في حقل المتناقضات نائب في البرلمان وعضو لجنة النزاهة البرلمانية الذي أقام الدنيا ولم يقعدها في تصريحاته الاخيرة (المو نايم ... عفواً النائب المعمم) حسين الاسدي الذي منع من دخول جلسات مجلس النواب على خلفية اتهامه لجلال الطالباني بإيواء متهم وفق المادة 4 إرهاب ويقصد به السيد طارق الهاشمي... ولسنا هنا بصدد التدخل في عمل وتقييم القضاء العراقي وصحة ادعاءات الحكومة باتهام الهاشمي من عدمه، لكننا بصدد تقييم المواقف المتأرجحة والمتباينة لبعض من يجلس تحت قبة البرلمان، والكذب والنفاق والتضليل الذي يمارسونه على ابناء الشعب، ولكن..؟

وفي هذه الـ(لكن) تكمن كل أوجاع الخائبين من أبناء شعبنا المظلوم من مخاتلات السيد النائب الذي تبين أن تحت عمامته(بلاوي ومصائب)..!! اذ اشار احد الكتاب وهو الزميل (محمد المولى) في مقال نشر له.. انه يمتلك تسجيلات صوتية ووثائق تدين بما لايقبل الشك والجدال الاسدي، وتفند كل ادعاءاته الوطنية، وهذا يعطي انذارا يدق ناقوس خطر الساسة والبرلمانيين على ان لايفسدوا في عملهم ولا يبتزوا الاخرين.

وحكاية النائب حسين الاسدي تقول.. انه قام بابتزاز من اجل الحصول على مغانم شخصية على حساب الوطن والمواطن لأحد المقاولين المحليين بضرورة دفع (المقسوم)، وهو عبارة عن مبلغ ثلاثة ملايين دولار أمريكي بالتمام والكمال، وذلك من اجل ان يحصل المقاول على توقيع وزير الرياضة والشباب على أمر إحالة احد ملاعب كرة القدم في مدينة بغداد، وبسعة ثلاثون ألف متفرج، على الرغم من إن اللجنة الخاصة بالإحالات قد أوصت بإحالة المشروع إلى المقاول المذكور (الدافع ثلاثة ملايين دولار)..!

ولا ندري ان كان السيد وزير الرياضة والشباب جزء من الطبخة أم أن الرجل قد وقع تحت ضغط النائب الاسدي، خاصة وان الاخير عضو في لجنة النزاهة البرلمانية، وكل ذلك حصل بـ(شربة استكان جاي) تناوله الاسدي في مكتب وزير الرياضة والشباب، بعدها خرج الرجل حاملاً معه الصيد الثمين (توقيع الوزير)..! نعم هذا هو (سماحة الشيخ المعمم حسين الاسدي)، والذي يمثل ائتلاف دولة القانون برئاسة المالكي رئيس وزراء حكومتنا..!

المواطن الخائب من نفاق وازدواجية وفساد النائب المذكور وغيره من السراق والانتهازيين والممثلين البارعين في امتصاص ونهب خيرات وثروات البلاد من حقه أن يحصل على اعتراف واعتذار علني من اللص المشار اليه (النائب الحالي الاسدي) من على ألسنة جوقته الإعلامية قبل ان يباشر زميلنا المولى نشره الوثائق الورقية والصوتية، والتي سيلجأ إليها كحق عام للمواطن، مالم يعتذر النائب الاسدي الذي احتسى اغلى (استكان جاي في العالم)..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://raheb-iraq.yoo7.com
 
متمرغ آخر في حكومة المالكي الفاسدة..!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة احرار الرافدين المستقلة :: الحقائق المغيبه-
انتقل الى: